Loading...

رئيس مجلس الادارة

العربى بكر


رئيس التحرير

حسن صبرى

 منصورة نيوز
بث مباشر
هل تعتقد أن الجنيه المصري سيواجه و يتغلب علي باقي العملات الأجنبية الأخري في يوم من الأيام ؟
نعم | و لكن هذا سيتطلب وقت كبير و يجب علينا إستثمار الوقت و الجهد معا
لا | و يجب إستثمار الوقت و الجهد في زيادة المرتبات
لا اهتم

الرئيسية

/ عربى وعالمى

/ ارتفاع عدد الانتهاكات لاتفاقية وقف النار من قبل قوات النظام والميليشيات الايرانية فى سوريا

ارتفاع عدد الانتهاكات لاتفاقية وقف النار من قبل قوات النظام والميليشيات الايرانية فى سوريا

ارشيفية
ارشيفية

الاربعاء 11 يناير 2017-41:52: 6 م

ارتفع عدد الانتهاكات لاتفاق وقف إطلاق النار من قبل قوات النظام والميليشيات الإيرانية إلى 399 انتهاكا، بعد مضي 11 يوما من بدء تطبيق الاتفاق.ومع اقتراب وصول اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا والذي تم برعاية روسية تركية إلى نهاية أسبوعه الثاني، تتواصل انتهاكات النظام والميليشيات التابعة له، بحسب ما ذكره بيان الائتلاف الوطني السوري.

وحسب بيان صدر عن الائتلاف، فإن الانتهاكات تركزت في كلٍ من ريف حلب الجنوبي ووادي بردى بريف دمشق، وريفي حماة ودرعا، ووصل عدد قتلاها إلى نحو 271، بينهم 25 امرأة و34 طفلاً، دون أن تشمل تلك الإحصائية المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش.ودعا الائتلاف الوطني كلا من مجلس الأمن والأطراف الضامنة، لوقف الهجمات فوراً ومعاقبة مرتكبيها.

ومن المنتظر أن تناقش المعارضة السورية، اليوم الأربعاء، في أنقرة في اجتماعات منفصلة، الهدنة والمشاركة في محادثات أستانة المرتقبة، فيما يركّز اجتماع تركي - روسي على بحث إنقاذ وقف النار ومعاقبة منـتهكيه.لكن روسيا، وهي من التزمت بضمان وقف النار من جانب النظام، هددت عبر لسان رئيس هيئة الأركان العامة لقواتها المسلحة، بالقضاء على من وصفتهم بـ"الإرهابيين في ريف دمشقمشيرة إلى أن أن سيطرة النظام على المنطقة باتت في مرحلتها النهائية.

ولقد اشار المسؤول الروسي إلى أن الفترة الأخيرة شهدت طرد مقاتلي المعارضة من محافظة اللاذقية، إضافة إلى فتح الطريق الرئيسية التي تربط العاصمة بشمال البلاد، معتبراً أن سلاح الطيران أحدث تغييرا جذريا في مسار الحرب.وبينما تلوح موسكو بالحسم العسكري في غوطة دمشق، يؤكد وزير خارجيتها سيرغي لافروف في اتصال هاتفي مع نظيره التركي مولود تشاويش أوغلو على ضرورة احترام وقف إطلاق النار في سوريا.

هذه الدعوة جاءت في وقت يستعد خبراء روس وأتراك للاجتماع في أنقرة لبحث وقف النار، قبيل الاجتماع المرتقب حول سوريا في أستانة عاصمة كازاخستان نهاية هذا الشهر.