Loading...
بث مباشر
هل تعتقد أن الجنيه المصري سيواجه و يتغلب علي باقي العملات الأجنبية الأخري في يوم من الأيام ؟
نعم | و لكن هذا سيتطلب وقت كبير و يجب علينا إستثمار الوقت و الجهد معا
لا | و يجب إستثمار الوقت و الجهد في زيادة المرتبات
لا اهتم

الرئيسية

/ حوادث

/ بالصور سقوط شبكة حمادة للدعارة فى رمضان

بالصور سقوط شبكة حمادة للدعارة فى رمضان

السبت 10 يونيو 2017-34:39: 9 م

تمكنت ضباط مباحث الآداب بمديرية من الشرقية من ضبط عامل متهم باستقطاب النسوة الساقطات وإدارته مسكنه للأعمال المنافية للآداب بدائرة مركز أبو حماد.
تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية إخطارًا العقيد عاطف ذكى، رئيس مباحث الآداب والرائد حسام الشحات وكيل مباحث الآداب من ضبط شقة لأعمال الدعارة بدائرة مركز أبو حماد.
البداية عندما وردت معلومات مؤكدة لمكتب مكافحة جرائم الآداب بالمديرية تفيد بقيام المدعو "حمادة.أ.م.ع"، 31 سنة عامل مُقيم بمنزل من طابق واحد فقط بدائرة مركز أبو حماد بإدارة مسكنه لأعمال الدعارة  واستقطاب عدد من النسوة الساقطات؛ لممارسة الدعارة معهن وكذا عرضهن على راغبى المتعة الحرام، مقابل أجر مادى وبدون تمييز.
وتبين من التحريات السرية تردد نسوة ساقطات على المنزل لممارسة الدعارة مع صاحب المنزل وآخرين مقابل مبالغ ماليةوأن أعمال الدعارة لم تتوقف فى شهر رمضان الكريم؛ لكنها تتم بعد الإفطار مباشرة.
وبعد استئذان النيابة العامة وبمداهمة المنزل تم ضبط المتهم الرئيسىبغرفة نومة برفقة المدعوة "جيهان.ح.م.م.إ"، 31 سنة ربة منزل مُقيمة بدائرة مركز أبو حماد، أثناء ممارستهما أعمال الدعارة وتم التحفظ على الملابس الداخلية لكلٍ منهما، وبتفتيش المسكن عثر على 15 لفافة من نبات "البانجو" المُخدر، ومبلغ مالى، وهواتف محمولة.
 وبمواجهة صاحب المنزل اعترف بإدارة مسكنه لأعمال الدعارة ولكن بعد الإفطار من الصيام فى شهر رمضان، وأنه يقوم باستقطاب عدد من النسوة الساقطات لممارسة الدعارة معهن أو عرضهن على راغبى المتعة الحرام مقابل أجر مادى مشيرًا إلى أن المبلغ المالى المضبوط من حصيلة الاتجار فى المواد المُخدرة
وأعمال الدعارة، بينما الهواتف المحمولة لسهولة التواصل مع عملائه.
وبالكشف على "حمادة" تبين أنه سبق اتهامه فى القضية رقم 16057 جُنح مركز أبو حماد لسنة 2007 "سرقة، وتم التحفظ عليهما وعلى المضبوطات تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 13408 جُنح مركز أبو حماد لسنة 2017.