Loading...
بث مباشر
هل تعتقد أن الجنيه المصري سيواجه و يتغلب علي باقي العملات الأجنبية الأخري في يوم من الأيام ؟
نعم | و لكن هذا سيتطلب وقت كبير و يجب علينا إستثمار الوقت و الجهد معا
لا | و يجب إستثمار الوقت و الجهد في زيادة المرتبات
لا اهتم

الرئيسية

/ تحقيقات وملفات

/ تعبنا آه يأسنا لأ

تعبنا آه يأسنا لأ

نعم الشعب المصرى أدركه التعب من مشوار الإصلاح الاقتصادى لكنه لم ولن ييأس
نعم الشعب المصرى أدركه التعب من مشوار الإصلاح الاقتصادى لكنه لم ولن ييأس

الجمعة 30 يونيو 2017-03:40: 5 ص

نحتفل اليوم بذكرى ثورة من أعظم الثورات التى مرت علينا نحن الشعب المصرى ذلك الشعب الابى العظيم والذى رفض الفاشية الدينية وثار فى وجهها فانتصر انتصارا ساحقا الشعب المصرى الحر والذى تحمل الكثير لينال حريته كان يعلم أن نجاح الثورة لم يكن نهاية المطاف بل انه كان بداية لمشوار الإصلاح والذى خاف منه السابقون فلم يقربه أحد وظل الحال على ما هو عليه إلى ان واتت الشجاعة أحدهم وهو الرئيس السيسى فقام بما خاف منه السابقون فلقد عزم الرئيس الراحل أنور السادات على الإصلاح الاقتصادى وبدأ فيه بالفعل لكنه اصطدم بعقبة جعلته يتراجع عن مشوار الإصلاح وكان ذلك من اكثر من 40 عاما وتراكم الصديد الاقتصادى على الجرح ولم يستطع اى مسئول التصدى لذلك الملف الشائك فهو بالفعل ملف يمس المواطن البسيط ولكنه كان كالعملية الجراحية والتى لابد منها والا تفشى المرض واستحال الشفاء وبالفعل تعاقبت الحكومات ولم يقترب أحد من الملف المحظور ولكن واه من لكن بدأ المرض الاقتصادى يستفحل فكان لابد من طبيب ماهر ياخذ على عاتقه علاج ذلك المرض رغم انه سيكون علاجا مؤلما وطويلا فقد انتهى زمن المسكنات وبالفعل بدأ العلاج وبدأت معه رحلة الألم وبدأ المواطن يئن تحت مشرط الطبيب ويتوجع وبدأت رحلة المتاجرة بهذا الألم من بعض الصائدين فى الماء العكر ان الاجراءات الاقتصادية الأخيرة وما سبقها وما سيتلوها من إجراءات اوجعت المواطن وآلمته لكنه لم ولن ييأس من ان يصل فى النهاية للهدف المنشود كلمة أخيرة اوجهها لسيادة الرئيس....سيدى الرئيس نحن نثق بك ثقة عمياء ونعلم انك تبغى مصلحة الوطن ولكن بالله عليك نرجو منك تخفيف ألم المواطن البسيط والذى كان قدره معك ان يتحمل عواقب الاصلاح الاقتصادى ....نعم فالشعب المصرى قوى وحمول ولكن نرجو من سيادتكم تخفيف الامه التى يتحملها فالقافلة تسير بسرعة أضعف افرادها وفى النهاية تحيا مصر رغم كيد الكائدين. #تحيا_مصر