أهالي "نديبة" يطردون نائب دمنهور من داخل مسجد.. والأوقاف تحقق

09-02-2020 كتب : المحرر

نشبت مشادات كلامية بين الدكتور معتز النجار، عضو مجلس النواب عن دائرة دمنهور بمحافظة البحيرة، وأهالي قرية نديبة التابعة للدائرة، أثناء لقاء جماهيري جمعهم بأحد مساجد القرية.

وعلى إثر ذلك، تم طرد النائب من أبناء دائرته، موجهين له الانتقادات لعدم حضوره طوال مدته البرلمانية، لبحث مشاكل القرية.

وكان عدد من رواد موقع "فيس بوك"، تداولوا مقطع فيديو للدكتور معتز النجار، عضو مجلس النواب عن حزب الوفد بدائرة دمنهور، أثناء زيارته لقرية نديبة.

ويظهر في الفيديو طرد أهالي القرية له خلال لقاء جمعهم في مسجد بالقرية، وسط مشادات كلامية، في الوقت الذي اكتفى فيه البرلماني بالدفاع عن نفسه.

وصرح الدكتور معتز النجار، عضو مجلس النواب: "توجهت للقرية بناء على طلب الأهالي، لبحث مشكلة الصرف الصحي والوقوف على حلها، بعد توقيع بروتوكول مع مصنع حلوان الحربي لإقامة المشروع بالقرية قريبًا".

وأضاف: "أزعم أن مأجورين تخللوا صفوف الأهالي وأحدثوا حالة الهرج التي سادت بالمسجد، خاصة أن أهالي قرية نديبة طيبون واستقبلوني بحفاوة لدى وصولي، إلا أن البعض تعمد مقاطعتي في الكلام وإفساد اللقاء الجماهيري، والتزمت الصمت أمامهم حرصاً على عدم تفاقم المشكلة".

وردا على هذه الواقعة، قال الشيخ محمد شعلان، وكيل وزارة الأوقاف بالبحيرة: "مساجد الله ليست ساحة لعقد اللقاءات الجماهيرية، وأن ما حدث من مشادات وصوت عالٍ داخل المسجد حرام شرعا وغير مقبول، وسوف نفتح تحقيقا عاجلا لمحاسبة المتسبب في عقد لقاء جماهيري بالمسجد".





إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني