العثور على مبالغ ضخمة في منزل الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير.

21-04-2019 كتبت : منى عبد الحميد

أفادت وسائل إعلام سودانية أنه تم العثور على مبالغ ضخمة في منزل الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير. وصرح مصدر مسؤل، أنه تم العثور على مبالغ ضخمة في مقر إقامة البشير، بلغت أكثر من 112.7 مليون دولار أميركي.
 
وأشارت إلى أن وكيل النيابة أمر بإيداع المبلغ في خزينة بنك السودان، كما أمر بتقييد دعوى تحت المواد (5،6) من قانون النقد الأجنبي، والمادة (35) من قانون غسيل الأموال.
 
وكان وكيل النيابة الأعلى في السودان، معتصم عبدالله محمود، قد أمر بتفتيش مقر إقامة البشير بواسطة فريق من القوات المسلحة والاستخبارات العسكرية، إثر شكوى قدمت له بهذا الخصوص، وفقًا للصحيفة.
 
يذكر أن مصدر قضائي كشف امس السبت أن النيابة العامة في السودان فتحت بلاغين ضد البشير، بتهم غسيل أموال وحيازة مبالغ ضخمة. وأوضح المصدر لوكالة رويترز أن وكيل النيابة الأعلى المكلف من المجلس العسكري بمكافحة الفساد أمر بالقبض على الرئيس السابق وباستجوابه عاجلاً تمهيدا لتقديمه للمحاكمة.
 
وكان البشير نقل مساء الثلاثاء الماضى إلى سجن كوبر في مدينة بحري بالخرطوم، بحسب ما نقل عن مصادر أمنية. ويذكر أن البشير حكم السودان على مدى 30 عاماً قبل الإطاحة به الأسبوع الماضي، عقب تظاهرات حاشدة هزّت البلاد منذ كانون ديسمبر. ويخضع لمذكرتي توقيف دوليتين أصدرتهما المحكمة الجنائية الدولية عامي 2009 و2010 بتهمة الإبادة وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ارتكبت في إقليم دارفور بين عامي 2003 و2008.




إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني