كل معاني الأبوة.. أب ينقذ ابنته من الموت أسفل عجلات قطار بالإسماعيلية

27-01-2020 كتب : المحرر

تداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مقطع فيديو لفتاة تسقط على قبضان السكة الحديد  أثناء دخول أحد القطارات للمحطة في الإسماعيلية، وظهر في الفيديو مواطنا قفز خلفها لينقذها من الموت.

مقطع الفيديو الذي يجسد كل معاني الأبوة، تظهر فيه الفتاة ورجل يحتضنها لينقذها من الموت، والقطار بجانبهما دون أن يتعرضا لأي إصابة.

وروى شاب يدعى عاكف، وهو مصور الفيديو المتداول، في تصريحات صحفية، أن الفتاة كانت برفقة والديها، وكانا قادمين في القطار القادم من السويس، الذي استقر على شريط السكة الحديد المجاور لمكان حدوث الواقعة، وبدلا من أن يغادرا القطار عن طريق الرصيف والنفق قرر الأب وابنته أن ينزلا عبر السلم الداخلي في الاتجاه الآخر.. "قالوا ننزل من القطر على الأرض ونطلع جري على الرصيف وخصوصا إن قطر البضايع واقف برة المحطة".

ويكمل مصور الفيديو: رفضت الأم النزول بطريقتهما غير السليمة، واتجهت لاستخدام النفق كي تصل إلى قطار الزقازيق، حيث كانت وجهة الأسرة، في الوقت الذي ساعد الأب ابنته وسبقته، وبدأ هو في إنزال الحقائب. كان قطر البضائع المتوقف خارج المحطة قد بدأ يتحرك بسرعات تدريجية، وفي هذه اللحظة ترك الأب ما بيده وأسرع تجاهها، لكن نظرا لسرعة القطر، فإنه قرر أن يحتضنها ويحميها بجسده، فليس هناك متسع لصعود الرصيف "الأم كانت وصلت ولقتنا ملمومين وأول ما شافتهم صوتت وهي بتقول قولت لكم بلاش ماسمعتوش الكلام".

غادر قطار البضائع المحطة، وانتهى الأمر بسلامة العائلة، وحينها بدأوا في نقل حقائبهم من قطار السويس إلى قطار الزقازيق، ليقوم عاكف بمساعدتهم وترك مقعده للابنة، لكن العائلة ظلت غير قادرة على الحديث.

 





إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني