بلاغ من اهالى عزبة "صبح" بالجمالية لمباحث الانترنت لقيام مجهولاً بالتشهير بأهالي العزبة على صفحات التواصل الاجتماعي ،

14-09-2019 كتبت : منى عبد الحميد

تقدم أهالي عزبة "صبح" بمركز الجمالية ، ببلاغات إلى مباحث الإنترنت، تتهم مجهولا بالتشهير بأهالي العزبة على صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، ووصفه القرية بأكملها بأوصاف يحاسب عليها القانون تتنوع بين قذف وسب، واتهموه بإنشاء 3 صفحات بأسماء مختلفة يستخدمها في اختلاق أفعال لتشوية سمعة أهالي القرية.
 
قال منصور حسب الله، إن "المحنة التي تمر بها عزبة صبح بدأت في سبتمبر 2016 عندما بدأ شخص مجهول بسب وقذف العزبة رجالا ونساء وبنات، عن طريق فيسبوك، وذكرت أسماء رجال ونساء هم جميعا أبرياء مما قالته، وأطلقت على نفسها (الدلوعة)، ما يشير إلى كونها امرأة".
 
وأضاف "حسب الله" ، أن "الصفحة المشبوهة توقفت لفترة ثم عادت هذا العام، نهاية أغسطس وبداية شهر سبتمبر، حيث أنشأ شخص آخر صفحة وهمية جديدة على فيس بوك، وبدأ بالتشهير بأبناء القرية بل واسم القرية بأكملها ولم يستثن أحدا، وبعد ظهور هذا التشهير الفاضح المخزي والسب والقذف والطعن في أعراض النساء والبنات في القرية وشرفهن، تأججت نار الغضب والغيرة في صدور أهالي العزبة لما لحق بهم من وصم بالفاحشة التي هم أبرياء منها".
 
وأكد أن بعض الأهالي حرروا محاضر رسمية في مباحث الإنترنت بالعباسية بمحافظة القاهرة حملت أرقام: 1 أحوال بتاريخ 3/9/2019، ومحضر رسمي بالواقعة تحت رقم 2 أحوال مباحث الإنترنت بالمنصورة بتاريخ 4/9/ 2019.
 
وأكد الجميل ماهر، أحد أبناء العزبة، أن "هذا الفعل المشين من هذا الشخص الخبيث لن يمر مرور الكرام على عزبة صبح، حتى تسترد كرامتها وشرفها التي لوثها هذا الأحمق الذي افتقد كل معاني الرجولة والنخوة، وما الذي فعله هؤلاء الأبرياء لكي يتم تشويه وتلويث سمعتهم غير أنهم ضحايا لهذا الشخص المجهول".
 
وطالب محمد عزيز، من أهالي العزبة، بسرعة القبض على صاحب الصفحات المجهولة التي نالت من أعراض أهالي العزبة، مؤكدا أن القانون "هو الذي يستطيع أن يرد الحقوق لأبناء العزبة، حتى يجرى التوصل للجاني وتوقيع أقصى العقوبة عليه".




إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني